د-عبدالكريم حسين الحسين أ.د- صلاح الدين فرح بخيت

هذا المقال هو تلخيص لهذه الدراسة التي هدفت الى التحقق من صدق وثبات الصورة السعودية من مقياس تقدير اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه للأطفال والمراهقين الخامس بمدينة الرياض . وهي دراسة حديثة و نشرت في مجلة رسالة التربية وعلم النفس - دورية علمية محكمة -العدد 57- الرياض بتاريخ (يونيو 2017)


المقدمة:-
يعد اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه واحدا من أكثر الاضطرابات السلوكية انتشارا بين الطلاب Dupaul,1991)).
وتتفاوت نسبة انتشاره باختلاف الدول والطرق المستخدمة للتعرف عليه , غير أنه يلحظ زيادته في الدول النامية مقارنة بالدول المتقدمة .
وتشير بعض الدراسات الى أن نسبة انتشار اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه لدى البنين أكثر من البنات اذ 
تعادل 2 إلى 1 في حين اشار بعضهم الى انها 3 إلى 1 Dupaul & Stoner,2014)).
وزادت هذه النسبة في دراسات اخرى لتصل الى 6 أو 7 الى 1 Reid,Johnson,2012) ).
وقد فسر بعض الباحثين هذه الاختلافات في نسب الانتشار بين البنين والبنات الى أن البنين عادة يميلون الى اظهار سلوكيات مزعجة تكون موجهة للخارج كالنشاط الزائد والاندفاعية ومن ثم يسهل ملاحظاتها من قبل الاخرين في حين أن البنات يملن الى اظهار سلوكيات تكون موجهة للداخل ولاتسبب ازعاجا للآخرين كعدم الانتباه فيصعب ملاحظاتها من قبل الاخرين Hallahan,Kauffman&Pullen,2015,Dupaul,&stoner,2014))
 الا ان هذه الاختلافات والفروقات بينهم هي ناشئة في غالبها من الفروق البيولوجية بينهم 
Hallahan,Kauffman&Pullen,2015)).
ومن أبرز التوصيات الحالية Reid,Johnson,2012) (Hallahan,Kauffman&Pullen,2015; للتعرف على شدة أعراض فرط الحركة وتشتت الانتباه ودرجة الضعف الحاصل بسببها وكذلك للحصول على نتائج دقيقة للتعرف على الاطفال ذوي فرط الحركة وتشتت الانتباه فان المختصين في هذا المجال وأصحاب القرار يؤكدون على أهمية استخدام مصادر معلوماتية متنوعة ومختلفة لكل حالة ومن أشخاص مختلفين يعملون مع الطفل في بيئات عديدة , وذلك لعدم وجود اختبار واحد يمكنه تشخيص اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه لدى الافراد Dendy,Durheim,& Ellison,2006)).
كما أن أستخدام المصادر المتعددة للمعلومات لتقييم اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه يساعد على تقليل الاخطاء الحاصلة في التعرف على هذه الفئة إذ إن الاعتماد على مصدر واحد للمعلومة قد يزيد من أحتمالية الخطأ في حين أن التنوع في مصادر المعلومات سيؤدي إلى زيادة دقة المعلومات المجمعة عن الحالة Reid,Johnson,2012))  
وبشكل عام يوجد أربعة مصادر مهمة تستخدم عادة لتقييم وهي 1- الفحص الطبي (Hallahan, Kauffman & Pullen ,2015; Reid,Johnson,2012) 
 من اجل استبعاد الاضطرابات الاخرى التي قد تؤدي الى فرط الحركة وتشتت الانتباه كالصرع وغيرها Kauffman & Pullen ,2015 Hallahan)).
2- والمقابلة مع الطفل ووالديه وتعد أحد أهم المصادر المتاحة للتقييم Hallahan,Kauffman&Pullen,2015;Reid) ,Johnson,2012;Dupaul,&Stoner,2014;Dupaul,Reid,Anastopoulos,Lambert,Watkins,&Power ,2015)
وتهدف للتعرف على حالة الطفل وخصائصه وطبيعة العلاقة بينه وبين اسرته Hallahan,Kauffman&Pullen,2015)).
3-ومن المصادر الملاحظة المباشرة لسلوك الطفلHallahan,Kauffman&Pullen,2015;Reid;) Johnson,2012;Dupaul,&Stoner,2014;Dupaul,Reid,Anastopoulos,Lambert,Watkins,&Powe,2015)
 في بيئات عديدة وفي اثناء أداء مهام مختلفة ( Dupaul,&stoner,2014) .
  بهدف ملاحظة السلوك المستهدف في البيئة الطبيعية التي يحدث فيها بدلا من الاعتماد على المعلومات التي يتم جمعها من الاخرين عن ذلك السلوك Hallahan,Kauffman&Pullen,2015)).
4-ومن المصادر التي تستخدم عادة وبكثرة مقاييس تقدير السلوك Hallahan,Kauffman&Pullen,2015;Reid) ,Johnson,2012;Dupaul,&Stoner,2014;Dupaul,Reid,Anastopoulos,Lambert,Watkins,&Powe,2015)
 والتي يتم تعبئتها من قبل المعلمين والوالدين وأحيانا الطفل نفسه متى ما كان ذلك مناسبا Hallahan,Kauffman,&Pullen,2015; Dupaul,Stoner,2014))
وتهدف الى قياس مدى تكرار عدد من السلوكيات ذات العلاقة باضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه Hallahan,Kauffman&Pullen,2015))
 كما يمكن بالإضافة الى ما سبق الاستفادة من مراجعة السجلات الاكاديمية والاختبارات التحصيلية والأكاديمية عند تقييم هؤلاء الاطفال Reid,Johnson,2012))
 وتبرز أهمية هذه الدراسة من خلال:- 
تعد الدراسة الاولى من نوعها في العالم العربي حسب علم الباحثين والتي كيفت وبحثت بعض الخصائص السيكومترية لمقياس تقدير اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه المبني على الدليل التشخيصي والإحصائي الخامس DSM-5)).
حاجة القائمين على البرامج الحكومية والخاصة لذوي فرط الحركة وتشتت الانتباه الى اداة تساعدهم في التعرف على هذه العينة من الطلاب تتسم بالصدق والثبات و تكون مناسبة للبيئة المحلية.
تزويد المختص في البيئة السعودية والمحلية بأداة مناسبة للاستخدام للتعرف على اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه للفئات العمرية من مرحلة ما قبل المدرسة الى المرحلة الثانوية .
حدود الدراسة :-
تتحدد نتائج الدراسة الحالية بالأداة المستخدمة وعينة الدراسة والتي شملت الاطفال والمراهقين من سن 5سنوات الى سن 17 سنة في مدينة الرياض بالمملكة العربية السعودية ومتغيراتها من الجنس والعمر والمرحلة الدراسية .
منهج الدراسة :-
استخدم الباحثان في الدراسة الحالية المنهج الوصفي لمناسبته لطبيعة الدراسة الحالية وللوصول للأهداف التي تسعى الى تحقيقها .
عينة الدراسة :-
تم جمع المعلومات بالمقياس بصورتيه عن (2356)
من الافراد اعمارهم من 5-17 سنة واكمل المقياس 1197 من اولياء الامور (الصورة المنزلية ) 
 و 1159 من المعلمين والمعلمات (الصورة المدرسية) .
وتمثل عينة الدراسة نسبه 0.3% من مجتمع الدراسة والذي يبلغ حجمه ( 837070)
 طالبا وطالبة سعوديين وغير سعوديين حسب 
احصاءات وزارة التعليم للعام الدراسي 1436-1437هجري.
وهذه النسبة مناسبة للتحقق من دلالات الصدق والثبات .
أداة الدراسة :-
أداة الدراسة هي - مقياس تقدير اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه الخامس للأطفال والمراهقين وقد قام بأعداده دوباول وآخرون بالولايات المتحدة الامريكية الصادر عام 2016 , ويعد هذا المقياس من أشهر وأدق المقاييس المستخدمة للتشخيص والتعرف على فرط الحركة وتشتت الانتباه (Angello,Volpe,Diperna,Gureasko-Moore,Gureasko-Moore,Nebrig,& Ota,2003)
ويتميز هذا المقياس بقلة عدد فقراته مما يجعل منه اداة عملية للتطبيق كما يتميز ايضا باعتماده على معايير الدليل التشخيصي والإحصائي للاضطرابات العقلية الخامس .
تعريب أداة الدراسة: -
مرت عملية تعريب المقياس بعدة مراحل وهي :- الترجمة (ترجمة جميع فقرات المقياس من قبل الباحث الاول )-ومن ثم وضع فقرات المقياس بالصورة الانجليزية وبجوارها تعريبها – ثم تم عرضها على مجموعة من المختصين الذي يحملون درجة الدكتوراة في التربية الخاصة ويعملون كأعضاء هيئة تدريس في الجامعة – و تم وضع عدد من الملاحظات على الترجمة الاولية للمقياس ,ومن ثم تم أخذ ملاحظات الاعضاء ومن ثم العمل على الاستفادة منها وتعديل عدد من الفقرات للوصول الى الصيغة المناسبة للصورة المعربة من المقياس – ثم تم عرض المقياس بصورته النهائية على مجموعة اخرى من المختصين لمعرفة مدى وضوحها وملاءمتها للبيئة السعودية وقد أشار الاغلبية (أكثر 80%) بمناسبة فقرات المقياس للاستخدام بالبيئة السعودية .

نتائج الدراسة :-
كشفت النتائج عن وجود دلالات صدق وثبات عالية للصورة السعودية من المقياس من خلال نتائج الاتساق الداخلي والصدق التمييزي وصدق التكوين الفرضي والتحليل العاملي الاستكشافي والتحليل العاملي التوكيدي ومعاملات ثبات ألفا كرونباخ وسبيرمان براون وجتمان و( LVM )وتمت مناقشة النتائج وتقديم عدد من التوصيات والمقترحات البحثية المستقبلية 

مناقشة النتائج : -
- جاءت نتائج الدراسة مؤكدة لنتائج الدراسات السابقة التي تناولت مقياس تقدير اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه للأطفال والمراهقين في نسخة المختلفة.
- أجمع الخبراء الذين قاموا بأجراء فحص منظم لمجموعة البنود والابعاد على توفر الصدق الظاهري للمقياس حيث اشاروا الى وضوحه ومناسبته وملائمته ودقته في قياس تشتت الانتباه وفرط الحركة،
كما أن الاتساق الداخلي للمقياس بصورتيه كان عاليا حيث كان ارتباط كل بند ببعده دالا عند مستوى( 0.01)
مما يؤكد ان بنود المقياس متماسكة ومتجانسة وان كل بند يساهم ويقيس المجال العام للبعد الذي ينتمي اليه وكذا بعديه بارتباطهما بالدرجة الكلية للمقياس.
- كشفت اجراءات الصدق التمييزي عن فاعلية المقياس بصورتيه وقدرته على التمييز بين المشخصين وغير المشخصين باضطراب تشتت الانتباه وفرط الحركة بمستويات دلالة (0.001).
- كذلك في صدق التكوين الفرضي ميز المقياس بصورتيه بين الذكور والاناث والاعمار الكبيرة والصغيرة،
فقد كانت متوسطات درجات الذكور أعلى من متوسطات درجات الاناث ايضا كان هناك تناقص في درجات المقياس مع تزايد العمر متفقا ذلك مع الادبيات السائدة وهذه النتائج تحتم فيما بعدد اشتقاق معايير منفصلة حسب العمر وحسب النوع 
- جميع مؤشرات التحليل العاملي التوكيدي ذات دلالات صدق عالية وممتازة اذ كانت مؤشرات الملائمة تتجاوز (0.95 )بمستوى دلالة (0.001)
- وتشبعت بنود كل بعد على عامل واحد وتشبع البعدان على عامل واحد متفقة في ذلك تماما مع أدبيات المقياس تحديدا ومع أدبيات فرط الحركة وتشتت الانتباه عموما.
- وبهذا يتضح أن صدق المقياس بصورتيه يتفق تماما مع نتائج الدراسات السابقة التي تناولت الصور المختلفة لمقياس تقدير اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه للأطفال والمراهقين في الدول التي طبقت فيها هذه المقاييس.
- فيما يتعلق بثبات المقياس فقد تم التحقق منه بعدة طرق هي قياس الاتساق الداخلي بمعامل ألفا كرونباخ والتجزئة النصفية بعد التعديل بمعادلة سبيرمان وبراون ومعادلة جتمان عن طريق برنامج SPSSومعامل الثبات بطريقة المتغير الكامن للثبات ,وكشفت النتائج عن دلالات ثبات مرتفعة في كل بعد على حدة من بعدي المقياس والدرجة الكلية للمقياس كذلك كانت درجات الثبات عالية لكل فئة عمرية على حدة وهذا يتفق مع نتائج الدراسات السابقة التي تناولت الصور المختلفة لمقياس تقدير اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه للأطفال والمراهقين .
- ويلاحظ أن ثبات بعد تشتت الانتباه أعلى من ثبات بعد فرط الحركة وكذلك يلاحظ ان ثبات وصدق الصورة المدرسية أعلى من الصورة المنزلية .
- وبالمجمل فقد حققت الصورة السعودية من مقياس تقدير اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه للأطفال والمراهقين الخامس الصورة المدرسية والمنزلية قدرا كبيرا من الشروط السيكومترية التي تنص عليها مراجع القياس النفسي المعاصرة ,وهذه النتائج تدل على صلاحية الصورة السعودية للاستخدام والتطبيق في مجتمع الدراسة الحالية.
التوصيات والمقترحات البحثية :-
1-استخدام الصورة الحالية من المقياس في التعرف على الاشخاص ذوي اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه في مدينة الرياض بهدف تقديم البرامج التربوية الملائمة لهم.
2-اقامة برامج تدريبية للقائمين على برامج فرط الحركة وتشتت الانتباه لتدريبهم على كيفية استخدام المقياس في التعرف على الاشخاص ذوي اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه .     
  3-استخدام الصورالحالية من المقياس لأجراء دراسة مسحية بهدف التعرف على نسبة انتشار اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه في المملكة العربية السعودية في ضوء معايير النسخة الخامسة من الدليل التشخيصي والاحصائي للاضطرابات العقلية .
4-القيام بدراسة مستقبلية لاشتقاق معايير محلية للصورة السعودية من مقياس تقدير اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه للأطفال والمراهقين الخامس الصورة المدرسية والمنزلية .


حرر المقال بواسطة الاخصائية النفسية: تغريد القضيبي